السبت، 9 يوليو، 2011

من المشير للشعب العظيم

بعد المتابعة لأحداث الأمس ومطالبتكم بعدة مطالب لم تحقق من الثورة فقد قررت تكليف مجلس مدني لادارة شئون البلاد وتحقيق ما تبقي من مطالب الثورة علي أن يكون به وزيرا للدفاع وأن لايتدخل المجلس العسكري في شئون البلاد و يقتصر دوره فقط علي حماية أمن مصر
و بصفتي القائد الأعلي للقوات المسلحة فقد قررت تكليف ....................... بوزارة الدفاع وخلفا لي في قيادة المجلس
يشرفني تقديم استقالتي لكم أيها العظماء لظروفي الصحية و عدم قدرتي علي ادارة شئون البلاد سائكم الدعاء .
شكرا لكم و أتمني لمصر الخير والرخاء و السلام ولكم بالصحة والعافية
                                                                                 محمد حسين طنطاوي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق